قال رئيس الهيئة المستقلة لحقوق الانسان ضياء بطرس إن الاسباب الرئيسية التي تدفع بشبابنا اليوم الى الهجرة هي عدم وجود فرص عمل ليتكفلوا بمعيشتهم وأسرهم خصوصا الخريجين من الجامعات والمعاهد وهذا يقع على عاتق الحكومات اضافة الى الاستياء من الاوضاع العامة للبلد ومنها السياسية والاقتصادية.
وردا على سؤال لمراسل القناة حول مصير المهاجرين العراقيين عن طريق حدود اقليم كورستان فقد قال رئيس الهيئة إن الكثير منهم قد لقوا حتفهم اثناء الهجرة الى بلدان الجوار في تركيا واليونان
وقد تابعت الهيئة هذا الموضوع باهتمام عن طريق كتاب رسمي الى ممثلية الاقليم في بغداد ومنها الى سفارات دول الجوار لإعادة الجثث ومع الاسف الشديد عند وصول البعض منها لاحظنا انه قد تم المتاجرة باعضائهم البشرية وهذا مناف لمبادئ حقوق الانسان.

Share This